تغيرات عسكرية في مخيم اليرموك والحجر الأسود .. هل تنسحب الفرقة الرابعة من المنطقة ؟ .. أنباء عن تسلم فرع الأمن العسكري الملف الأمني لمخيم اليرموك

المصدر : صوت العاصمة - عدد القراء 146

بدأت الفرقة الرابعة، خلال الأسبوع الجاري ، بإجراء تغييرات عسكرية في نقاط تمركزها جنوبي العاصمة دمشق، قلّصت خلالها عدد عناصرها من بعض الحواجز العسكرية، وأزالت حواجز أخرى بشكل نهائي.

مصادر صوت العاصمة قالت إن الفرقة الرابعة سحبت العديد من عناصرها المتمركزين داخل منطقتي “مخيم اليرموك” و”الحجر الأسود” جنوب دمشق، إلى قطعهم العسكرية.

وأضافت المصادر أن الرابعة نقلت حاجزاً تابعاً لها كان يتمركز عند مدخل مخيم اليرموك الوحيد في شارع الثلاثين، وأعادت فتح الطريق المؤدية إلى حي “القدم” الدمشقي، وحيي “الأرناؤوط” و”الأعلاف” في الحجر الأسود.

وأشارت المصادر إلى أن الفرقة نقلت جزءاً كبيراً من معداتها العسكرية إلى خارج المنطقة، عبر سيارات توجّهت نحو القطع العسكرية التابعة للرابعة.

وأكّدت المصادر أن التغييرات العسكرية للفرقة الرابعة جنوب دمشق، جاءت مع اقتراب نهاية المدة المحددة لعقود قتال الميليشيات المحلية التابعة للفرقة الرابعة في المنطقة، والتي تنتهي في الأول من "آذار" المقبل، لافتة إلى أن عشرات الأشخاص انضموا إلى صفوف تلك الميليشيات عقب سيطرة النظام على المنطقة.

وبحسب المصادر فإن الملف الأمني لمخيم اليرموك والحجر الأسود سيتم تسليمه لفرع الأمن العسكري، الذي يتولى بدوره متابعة ملف المنطقة، وتنظيم موافقات الدخول للأهالي.

 

13/7/1442

25/2/2021