16 قتيلاً من الميليشيات الموالية لإيران و"حزب الله" العراقي في ضربات جوية على مواقعهم في البوكمال والميادين

المصدر : الحقيقة - عدد القراء 111

قال المرصد السوري لـ"حقوق الإنسان" من مصادره، أن طيران يرجح أنه من كيان الاحتلال، استهدفت أيضا فجر اليوم الخميس 15/1/1442 الموافق لـ 3/9/2020 ، مواقع للقوات الإيرانية والميليشيات التابعة لها، في منطقة الثلاثات ضمن بادية البوكمال بريف دير الزور الشرقي، ما أدى لسقوط قتلى وجرحى، حيث وثق المرصد السوري مقتل 9 من تلك الميليشيات وجرح آخرين.

وأشار المرصد السوري قبل قليل، إلى استهداف جوي من قبل طيران حربي يرجح أنه من كيان الاحتلال ، استهدف فجر اليوم الخميس موقعاً تابع لـ “ميليشيا حزب الله العراقي”، يقع على بعد 5 كلم عن قلعة الرحبة بأطراف مدينة الميادين في ريف دير الزور الشرقي، الأمر الذي أدى إلى مقتل 7 عناصر من الميليشيا، وعدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة، بالإضافة لوجود معلومات عن قتلى آخرين.

وكان المرصد السوري أشار مساء أمس الأربعاء، إلى قصف جوي من قبل كيان الاحتلال استهدف مطار التيفور بريف حمص الشرقي بالإضافة لمواقع إيرانية بالمنطقة هناك، حيث جرى الاستهداف من أجواء البادية السورية، وهو المجال الجوي للتحالف الدولي.

وفي مقابلة مع قناة فرانس 24  قال مدير المرصد السوري ان غارات يرجح أنها من كيان الاحتلال استهدفت مقرات تابعة لـ"حزب الله" العراقي في ضواحي مدينة الميادين شرق سوريا، بذات الوقت طائرات استهدفت مقر لـ"الحشد الشعبي" العراقي الموالي لإيران في جنوب مدينة البوكمال، الاستهدافات تلك أدت لمقتل ما لا يقل عن 16 عنصراً من هذه الميليشيات من بينهم 7 من "حزب الله" العراقي وتدمير ثلاثة آليات ومستودع للذخيرة، هذه الغارات جاءت بعد ساعات من غارات إسرائيلية استهدفت مطار الـ"T4" العسكري في البادية السورية .

وقال في مقابلة أخرى لاحقة مع نفس القناة ان المنطقة الواقعة على الضفة الغربية لنهر الفرات وتحديداً من الميادين حتى البوكمال عند الحدود السورية - العراقية، هذه المنطقة خاضعة لسيطرة القوات الإيرانية والميليشيات الموالية لها من الجنسية العراقية وجنسيات أفغانية، ولكن الضربات التي حصلت فجر اليوم بدايةً كان هناك استهداف مقر لـ"حزب الله" العراقي عند أطراف الميادين على بعد 5 كلم من المدينة، بعد ذلك جرى استهداف مقر آخر لـ"الحشد الشعبي" العراقي في جنوب مدينة البوكمال على الحدود السورية - العراقية الأمر الذي أدى لمقتل 16 مقاتلاً في الضربتين.

كما قال في مقابلة مع قناة الحرة انه وفق معطيات المرصد السوري طائرات يرجح أنها من كيان الاحتلال استخدمت المجال الجوي الذي يسيطر عليه "التحالف الدولي" شرق سوريا، مستهدفة منطقة الميادين وتحديداً موقع لـ"حزب الله" العراقي أدت لمقتل 7 عناصر، بعد ذلك كان هنالك استهداف لمنطقة تقع جنوب البوكمال ما أدى لمقتل 9 من "الحشد الشعبي العراقي" الموالي لإيران والمتمركز في تلك المنطقة، بالإضافة لتدمير ثلاثة آليات على الأقل في المنطقتين وأيضا تدمير مستودع الذخيرة، هذه الغارات جائت بعد ساعات من استهداف مطار"T4" العسكري الذي يتواجد فيه إيرانيين وقواعد لإطلاق الطائرات المسيّرة كما تسبب الاستهداف بوقوع جرحى من الإيرانيين وحرس المطار، وتدمير آليات تابعة للإيرانيين.