فلسطيني يقضي تعذيباً في السجون السورية

المصدر : مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا - عدد القراء 51

قضى اللاجئ الفلسطيني "عدي صبري الحلو" مواليد 1997 تحت التعذيب في سجون النظام السوري، علماً أن الحلو اعتقل عام 2014 من قبل عناصر حاجز البطيخة التابع للنظام السوري أثناء محاولته الخروج من مخيم اليرموك.

يذكر أن والدة "عدي" سورية الجنسية ووالده فلسطيني من قطاع غزة، وهم من سكان مخيم اليرموك جنوب العاصمة السورية دمشق.

من جانبه أشار فريق الرصد والتوثيق في مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية أنه تمكن من توثيق بيانات 556 لاجئاً فلسطينياً على الأقل قضوا تحت التعذيب في سجون ومعتقلات النظام السوري.

فيما بيّنت مجموعة العمل أن العدد الحقيقي لضحايا التعذيب من اللاجئين الفلسطينيين السوريين أكبر من الرقم الذي تم توثيقه بسبب تكتم النظام السوري على مصير المعتقلين الفلسطينيين لديه، بالإضافة إلى خوف العديد من ذويي اللاجئين الفلسطينيين من الإعلان عن قضاء أبنائهم تحت التعذيب خشية تعرضهم للمضايقات والاعتقال من قبل الأجهزة الأمنية التابعة للنظام.

 

المصدر : مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا

15/1/1440

25/9/2018