اختتام فعاليات الندوة العلمية المفتوحة الأولى

عدد القراء 2361

اختتام فعاليات الندوة العلمية المفتوحة الأولى

بعنوان

"القدس تدافع عن عقيدتها"

 

انتهت فعاليات الندوة العلمية المفتوحة الأولى والتي حملت عنوان "القدس تدافع عن عقيدتها" في الخامس عشر من كانون الأول/ديسمبر لعام 2006م والتي عقدت على مستوى المنطقة وحضرها مجموعة كبيرة من قادة ودعاة العمل الفلسطيني فضلاً عن نخبة من الضيوف الأفاضل.

وقد تميزت الندوة بفعاليات مختلفة ومتنوعة شملت المحاضرات والحوارات المفتوحة وعروض الفيديو والتسجيلات الصوتية والعروض التقديمية وعدد من التقارير والاستضافات الدولية عبر الهاتف، في جو من الطرح المميز والفاعل والخروج بتوصيات مهمة جداً في مواجهة المشروع الرافضي الصفوي في فلسطين وأماكن التجمع الفلسطيني حولها.

وقد انصبت محاور الندوة حول الدور الرافضي المشبوه في فلسطين والأردن ولبنان والعراق بالدرجة الأولى، والسبل الكفيلة في مواجهته، وتفعيل دور سنة فلسطين في التصدي له، من خلال برامج ومشاريع وأفكار عديدة كانت خلاصات أعمال الندوة.

وقد أخذ المشاركون على عاتقهم أهمية دعم لجنة الدفاع عن عقيدة أهل السنة في فلسطين كنموذج فاعل في الساحة الفلسطينية يؤدي رسالة مهمة في الحفاظ على عقيدة الأمة وثوابتها، كما تم تقديم كافة المشاريع والبرامج التي تم إقرارها لأمانة الندوة لتفعيلها مع قيادات العمل الفلسطيني وتوفير الدعم اللازم لها ووضع آلية عملية لتفعيلها خلال المرحلة القادمة.

كما قدمت رئاسة اللجنة مشروعها الإستراتيجي للمرحلة القادمة ضمن مشروعها الدعوي التوعوي لمجابهة الخطر الرافضي الصفوي في فلسطين وأماكن التجمع الفلسطيني حولها، وقد تم اعتماد المشروع من قبل المشاركين، وضمه لتوصيات الندوة لتفعيله.

كما ستعمل اللجنة بإذن الله على رفع جميع توصيات الندوة للمختصين والعلماء وأصحاب القرار لتحقيق الأهداف المرجوة من تحقيق الوعي الكامل حول الخطر القادم وسبل مواجهته.




الاسم :
البريد الالكتروني :
التعليق    

من إصدارات اللجنة

القائمة البريدية

اشترك في القائمة البريدية ليصلك جديد الموقع