حسن نصرالات يحاول سرقة انتفاضة القدس .. ( حول المتشيع طه القطناني ومقتل ابنته ..أشرقت قطناني )

عدد القراء 1961

منذر النابلسي

2-12-2015

بسم الله :

مرة ثانية يطل علينا أذناب إيران مثل حزب الات والحوثي ليغتنموا صفقة يعتبروها رابحة وصيدا ثمينا في استغلال حدث في فلسطين ليحشروا أنوفهم مرة ثانية في زمرة المقاومة والممانعة لإزالة ما لحقهم من عار جراء أفعالهم المشينة..

والحدث حقيقة يستحق الإستغلال من هؤلاء السماسرة وهو مقتل الصبية " أشرقت قطاطني " على يد قطيع من قطعان يهود,, وسواء صدق يهود بأنها كانت تحاول طعنهم أم لا ... هذا أمر الله يعلمه حيث أنها ماتت دهسا وفي كل الأحول رحمها الله وغفر لها ..

والخبر هذا نصه من موقع المقاومة الشعبية الوية الناصر صلاح الدين :

استشهاد الفتاة الفلسطينية أشرقت قطنانى دهساً بسيارة مستوطن شمال الضفّة

استشهدت فتاة فلسطينية، بعدما دهسها رئيس مجلس مستوطنات شمال الضفة سابقا على حاجز "حوارة" جنوب نابلس.

وأفاد مراسلنا، أن جيش الاحتلال، ترك المصابة تنزف، ومنع وصول طواقم الإسعافِ لإنقاذها.

وحسب موقع والا العبري، فإن الرئيس السابق لمستوطنات شمال الضفة "جرشون مسيكا"، دهس الفتاة الفلسطينية ومن ثم أطلق جنود الاحتلال النار عليها وقتلوها بدم بارد ووضعوا السكين بجانبها لتبرير جريمتهم.

وأعلنت المصادر الطبية الفلسطينية، عن استشهاد الفتاة أشرقت طه قطناني 16 عاماً والتي دهسها رئيس مجلس مستوطنات شمال الضفة قبل أن يطلق جنود الاحتلال النار عليها.

وترتكب "إسرائيل" بجنودها ومستوطنيها، إعداماتٍ متكررة، بزعم كاذب، في حملة تصفية للشعب الفلسطيني...هـ

طبعا ما يغري أذناب إيران باستغلال الحدث ويجعل لعابهم يسيل ; هو أن أباها قد أصابته لوثة التشيع وهو " طه قطناني " ومن يدخل على صفحته في الفيسبوك يرى مثل هذه الأدعية المنسوبة للإمام السجاد كما يدعون ..