شيخ قراء بلاد الشام يهاجم "حركة حماس" : قاسم سليماني مجرم .. وأنتم سقطتم من عيوننا

عدد القراء 65

هاجم شيخ قراء بلاد الشام، الشيخ كريم راجح "حركة حماس" في قطاع غزة واعتبر أن قادتها سقطوا من أعين السوريين بعد رفعهم صورة زعيم ميليشيا "فيلق القدس" السابق قاسم سليماني في أبرز شوارع القطاع المحاصر، واصفاً ذلك بـ"الشنيع".


وأعرب راجح، في منشور نشر عبر صفحته الرسمية في "فيس بوك" الأربعاء الماضي، عن أسفه من سقوط "حماس" بعدما كانوا "رجالاً"، التي تحاول إرضاء "حمير اليهود" في إشارة إلى الرافضة في إيران.

وقال راجح إن "الحق لا يتجزأ، والرجال تُعرف بالمواقف، وبكل أسف سَقط من عيوننا من كنا نحسبهم رجالاً، تُرى أي سِقط- والسِقط كثير- من فكر- إن كان له عقل يفكر- وأمر ونفذ هذا الأمر الشنيع، ورفع صورة المجرم والقاتل والكافر الذي يُسمى ....... في شوارع غزة العزة ويسمونه (شهيد القدس)؟!

وتساءل راجح عن الأسباب التي تدفع حماس لإطلاق لقب "شهيد القدس" على سليماني.

وشن راجح هجوماً عنيفاً على "حماس" وقادتها بسبب التقرب من إيران مقابل الحصول على "بضعة صواريخ"، متسائلاً "أعمى أبصاركم ببضعة صواريخ ؟!، أبعتم أمكم عائشة والصحابة - رضوان الله عليهم - ببضعة صواريخ ؟ أتريدون أن تُرضوا حمير اليهود؟".

وأكد أنه "لن ترض عنكم (حماس) لا اليهود ولا حميرهم، وأن النصر من عند الله وحده ، وليست بصواريخ إيران الرافضية عدوة الصحابة الكرام .. يا حيف عليكم يا حيف" ، مشدداً أن إيران هي أشد عداوة عليكم من "إسرائيل" .

كما أكد راجح أن التاريخ سيكتب ما أسماها "السقطة المدوية"، كما سيكتب "خيانتكم لإخوانكم المسلمين الذين قُتلوا وهُجروا وعُذّبوا على يد المجوس الأرفاض، كما سيكتب خيانتكم لإخوانكم الفلسطينيين في سوريا الذين أقل ما نقول فيهم بأنهم يعذبون في سجون الطاغية، الذي هو نعل في قدم الرافضة".

وطالب راجح بعدم الاستمرار في السقوط لأن "تغاضينا عن تصريحاتكم السياسية وأعطيناكم بعض العذر- مع أنه لا عذر لكم أبدًا- ولكن أن يصل بكم سوء التقدير إلى هذا الحدّ! فهذا لا يُسكت عنه أبداً".

 

وكانت صور سليماني ظهرت في وسط قطاع عزة المحاصر، ما أثار غضباً واسعا في صفوف السوريين المعارضين لنظام أسد وأوساط شعبية عربية، خاصة وأنه المتهم بقتل مئات آلاف السوريين في الحرب التي تديرها إيران وميليشيا أسد في سوريا.

وبحسب مصدر مقرب من "حماس" لأورينت نت فإن "حركة الجهاد الإسلامي" طبعت كمية من الصور ووزعتها في القطاع وانساق معها بعض من أفراد "حماس" وعلقوا الصور تزامناً مع مناورات عسكرية.

وعقب ذلك مزق بعض الأهالي في غزة صورة لقاسم سليماني ونشرت تسجيلات عبر مواقع التواصل الاجتماعي تظهر دعس مواطنين الصورة بالأقدام.

ولم تصدر "حركة حماس" أو "الجهاد الإسلامي" أي بيان يوضح الأسباب التي دفعتهما لنشر صور سليماني في القطاع.
وخلال الأعوام العشرة الماضية، استطاعت إيران السيطرة على قرار "حركة حماس" الفلسطينية تحت خديعة "دعم المقاومة" والترويج بأن إيران هي الداعم الأبرز لـ"الحركة" في حربها ضد "إسرائيل"، إلى جانب ما يعرف بـ "محور المقاومة والممانعة" في إشارة لنظام أسد و"حزب الله" التابعين لإيران.

 

أورينت نت

17/5/1442

1/1/2020

 




الاسم :
البريد الالكتروني :
التعليق    

من إصدارات اللجنة

القائمة البريدية

اشترك في القائمة البريدية ليصلك جديد الموقع