تبادل سجينين بين طهران وواشنطن .. بوادر لصفقات اخرى ؟

عدد القراء 81

رغم كل يجري من صراع بالوكالة في منطقة الشرق الاوسط بين اميركا وايران، يبقى هناك “شعرة” إتصال دبلوماسية بين البلدين وفق ما يؤكد متابعون لهذا الشأن.

وفي ظل تصاعد اللهجة الاميركية تجاه ايران وتدخلها في العراق ولبنان واليمن والتهديد الاميركي بـ”تقليم” اظافرها، تحدث الجانبان اليوم عن تبادل سجينين من البلدين مما يعزز الاعتقاد ان هناك ما صفقة اكبر تحضر على غرار الاتفاق النووي الايراني- الاميركي والذي الغاه الرئيس الأميركي دونالد ترامب بعد انتخابه بفترة ليست طويلة.

 

البيت الابيض

أكد ​ ترامب في بيان أصدره ​البيت الأبيض​ أن “​إيران​ أفرجت عن باحث أميركي من أصول صينية كانت محتجزا لديها منذ نحو ثلاث سنوات، وإنه في طريقه إلى ​الولايات المتحدة​.

بومبيو

وتحدث وزير الخارجية الأميركي ​مايك بومبيو​ عن اميركيين اخرين في ايران، بالقول  “أننا لن نرتاح حتى نعيد كل الأميركيين المحتجزين في إيران وحول العالم إلى أحبائهم”. واوضح الجهة الوسيطة بالقول نشكر الحكومة السويسرية التي “سهلت” عودة وانغ، وقال إن الحكومة الإيرانية كانت “بناءة في هذا الصدد”.

ظريف

وأعلن وزير الخارجية الإيراني ​محمد جواد ظريف انه : “سعيد بأن الاستاذ مسعود سليماني وزيو وانغ سينضمان إلى عائليتهما قريبًا”. في إشارة إلى تبادل للسجناء بين الجانبين.

 

المصدر : جنوبية

10/4/1441

7/12/2019
 

 




الاسم :
البريد الالكتروني :
التعليق    

من إصدارات اللجنة

القائمة البريدية

اشترك في القائمة البريدية ليصلك جديد الموقع