ما هو الفكر الذي يحمله السني إذا تشيع ؟ نماذج من فلسطين والأردن

عدد القراء 1320

ما هو الفكر الذي يحمله السني إذا تشيع ؟

نماذج من فلسطين والأردن

 

شهد التاريخ الإسلامي موجات متعددة من انتشار التشيع الوافد والتي استطاعت فترة من الزمن أن يكون لها حضور على الساحة ، كما هو الحال مع مصر وفلسطين أيام الفاطميين لكنها سرعان ما تزول ، وفي وقتنا الحالي هناك مشروع لنشر التشيع في الأوساط السنية بتخطيط و تنفيذ من جهات رسمية ودينية ، ومن الجهات القائمة على تنفيذ هذا المشروع مركز الأبحاث العقائدية والذي يشرف عليه المرجع الشيعي فارس حسون ، ومركز آل البيت العالمي التابع للمرجع السيستانى، ولهذين المركزين مواقع على شبكة الإنترنت .

واليوم ونحن نتلقى الأخبار بتشيع مجموعات في فلسطين والأردن وتونس ومصر والمغرب والسودان يتحتم معرفة حقيقة هذا الفكر الذي يعتنقه "المتشيعون" ، فكانت هذه جولة في كتب "المتشيعين" من فلسطين والأردن والتي هي منشورة ومطبوعة ومتوفرة في الإنترنت كذلك ، وذلك لنكون على معرفة حقيقية بالفكر الشيعي المعاصر والذي يروج بين أبنائنا وبناتنا ، وحتى تكون محاولات الوحدة والتقريب على وعي حقيقي بما يجرى على الأرض ، ولا ننخدع بالشعارات البراقة فقط .

 

1- الدكتور حسن أحمد الحياري ، نائب عميد كلية التربية جامعة اليرموك ، في كتابه " معالم في الفكر التربوي ، للمجتمع الإسلامي إسلامياً وفلسفياً " يقول في المقدمة : " لذلك ليس غريباً، أن نجد خير أمة أخرجت للناس، كما وصفها الحق سبحانه وتعالى في كتابه المنير في عهد النبوة، قد انحدرت من هذه المكانة السامية، إلى وضع لا تحسد عليه، حتى أمست نزهة للطامعين ومذقة للشاربين، تتداعى عليها الأمم كتداعي الأكلة على قصعتها، ومن الجدير ذكره في هذا المقام، أن السبب الأول لهذا التردي، والذي انبثقت عنه بقية الأسباب، يكمن في مخالفة عدد من المسلمين للنبي صلى الله عليه وآله وسلم في يوم الخميس، عندما أراد أن يكتب لهم كتاباً لن يضلوا بعده أبداً.

والشيء المخجل حقاً، والذي يؤسف له كثيراً، وتشيب له الوالدان، ويندى له الجبين وتشيب له النواصي أن يشار إلى هذه المخالفة، بالاجتهاد المقدس.

ومنذ تلك اللحظة، شق الاجتهاد طريقه في مخالفة النصوص القرآنية، ومحاصرة السنة النبوية وإحراقها أكثر من مرة، وحوصر بيت الزهراء عليها السلام بعد وفاة أبيها مباشرة، بدلاً من تقديم الولائم والعزاء لهذا البيت الطاهر، كما استبيحت حرمات آل بيت الرسول صلى الله عليه وآله وسلم، وبيت الله الحرام، والمدينة الفاضلة، واستعرّ القتال بين المسلمين إلى يومنا هذا." صفحة : ك .

 وقد حوت هذه الفقرة من المقدمة مجموعة من الاتهامات والطعون في الصحابة الكرام لا تستند لدليل ، وهي في الحقيقة تسيء للنبي صلى الله عليه وسلم بأنه لم ينجح في تربية أصحابه ومريده ، فخالفوا القرآن وحرقوا السنة وحاصروا بيت ابنته واستباحوا حرمات بيت آل الرسول ، والغريب أنها تصدر من دكتور في كلية تربية !!

2- مروان خليفات ، بكالوريوس شريعة من جامعة اليرموك سنة 1995م ، في كتابه " النبي ومستقبل الدعوة "  يقول : " يذهب البعض إلى أنَّ النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) جعل أصحابه مرجعية للأجيال من بعده، بحيث يقومون بنقل القرآن والسنة لمن بعدهم، وتحيط هذا القول إشكالات كثيرة ... هذه الأحاديث صريحة في دخول جماعات من الصحابة في النار، وقد فسرها المفسرون بالمنافقين والمرتدين، وهذا التفسير مخالف لمعطيات الأحاديث.

فعلّة دخول الصحابة في النار هي الإحداث والارتداد بعد النبي (صلى الله عليه وآله وسلم)، ... «بينما أنا قائم فإذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وبينهم، قال: هلم، قلت: أين ؟ قال: إلى النار والله، قلت: وما شأنهم ؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى، فلا أراه يخلص منهم إلاّ مثل همل النعم» .

فهذا نص صريح في دخول الصحابة النار ولا يبقى منهم إلا القليل." صفحة 28وما بعدها.

وهذا التكفير لمعظم الصحابة ورميهم بالارتداد هو قمة التطرف والغلو في الفكر الشيعي، وهو مبنى على فهم سقيم لقول النبي صلى الله عليه وسلم ، وذلك أن هذا الحديث إذا كان يقصد به الصحابة رضوان الله عليهم لكان يكذب القرآن الذي شهد للصحابة بالإيمان !! ولو كان هذا الحديث يقصد به الصحابة فلماذا رواه أهل السنة وأنتم تتهمون الصحابة بحرق السنة؟! وقد بين العلماء أن المقصود بهذا الحديث عدة أصناف وهم: المنافقون، المرتدون من القبائل ، العصاة من الصحابة ، أتباع النبي صلى الله عليه وسلم الذين لم يعاصروه وكان عندهم تفريط وذلك كما جاء في بعض الروايات الأخرى للحديث  (ليردن علي الحوض أقوام) ، أو (بينا أنا قائم إذا زمرة) .

ويعرض لنا مروان خليفات في كتابه " وركبت السفينة " جانب آخر مما اكتسبه من الفكر الشيعي فيقول:" كان إبليس من أقرب المخلوقات إلى الله وأعبدهم، لكن إبليس تمرد على أمر الله واستكبر ورفض السجود لآدم بحجة (أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين) .

لكن ماذا كان مصير إبليس؟ الطرد واللعن هذا هو مصيره. فهذا إبليس مع عظم منزلته عند الله لم تنفعه منزلته حين اجتهد أمام النص ولم يقل الله له: أنت مجتهد مخطئ مغفور لك ولك أجر ! فلماذا يقال لمعاوية - شارب الخمر، آكل الربا، قاتل الأبرياء - مجتهد وله أجر، ولا يقال ذلك لإبليس؟! مع أن هذا في حق إبليس أولى إذ هو طاووس الملائكة، فهذا هو حكم الله (أفحكم الجاهلية يبغون ومن أحسن من الله حكما لقوم يوقنون)." صفحة 328 .

 وهذه المقارنة المضحكة بين رد أمر الله والجحود من إبليس وبين اتهامات باطلة لا تثبت في حق معاوية رضي الله عنه أصلاً ، وهي إن وقعت فهي معصية وليست جحود لأمر الله .

 

3- المحامي أحمد حسين يعقوب من جرش ، صاحب كتاب " المواجهة مع رسول الله وآله ، القصة الكاملة " والذي حشاه بمفتريات وخيالات عن مؤامرات من الصحابة ضد النبي صلى الله عليه وسلم ، ليس لها وجود ، لكن إما أنه تأثر بعمله في المحاماة ومتابعته لقضايا الجريمة وإما أنه كان مدمن على الروايات البوليسية فقد طرح " قصة كاملة لكن خيالية وهاك أيها القارئ بعضاً منها : " إن كل بطون قريش الـ‏23 وقفت وقفة رجل واحد، وشكلت جبهة واحدة بمواجهة أهل بيت النبوة وبني هاشم، فمن غير الممكن عقلاً أن تكون هذه الوقفة ثمرة تصور آني!!! وأنت تلاحظ أن هذه البطون قد وقفت مجتمعة ضد النبي وحاربته وحاربت دينه وحاربت الهاشميين بكل وسائل الحرب طوال 18عاما، حتى أحيط بها فسلمت أو استسلمت ونطقت بالشهادتين كارهه، ... والمدهش أن كل المنافقين وقفوا مع بطون قريش وقفة رجل واحد، ... وقبضت البطون على مقاليد الأمور، ووقع الخلاف بين الأنصار، واكتشفوا بأنهم أمام تجمع قبض على مقاليد الأمور، وتحول إلى سلطة حقيقية، فسلموا لينجوا بأنفسهم وليحافظوا على حياتهم ومصالحهم " ص 93  ولكن من قائد هذا التحالف ؟؟؟ يخبرك يعقوب: إنه " عمر بن الخطاب رضي اللّه عنه: الخليفة الراشد الثاني فهو الذي قاد مرحلة التأسيس وتحمل أعباءها كاملة .... وهكذا نجح عمر وبتكتله بالحيلولة بين النبي وبين كتابة ما أراد، فضاعت إلى الأبد فرصة تلخيص النبي للموقف.... وهو الذي قاد أبو بكر، وأبا عبيدة ‏بن الجراح إلى ذلك المكان، واستطاع بعبقريته أن يحوله من مجرد تجمع عند مريض وهو سعد بن عباده، وعواده إلى اجتماع سياسي، ثم حوله إلى هيئة عامة تبايع الخليفة، وهو الذي حشر أعوانه ورتبهم وحولهم إلي جيش يزف الخليفة زفاً ليواجه آل‏ محمد بأمر واقع، ورتب قسماً من أعوانه ليستقبلوا الخليفة الجديد بالترحاب ويقبلوا على بيعته. فقد جمع عمر بطون قريش حول هذا الهدف، ونظّر مبدأ النبوة لبنى هاشم، والخلافة للبطون، وهدد الإمام علي بالقتل إن لم يبايع، وجمع الحطب وأعوانه ليحرق بيت فاطمة على من فيه، وفيه سيدة نساء العالمين وسيدا شباب أهل الجنة الحسن والحسين ". ص 102 وأما شركائه فهم : " والشخص الآخر القادر على فعل ذلك هو أبو بكر - رضي اللّه عنه -، فهو نائب قائد التحالف، ومن المؤيدين لنظريه عمر والمقتنعين بصوابها، ثم إنه ليس موضع شك فهو مهاجر، وهو صهر الرسول، ومن المؤكد أن عثمان رضي اللّه عنه شريكهما بهذا النهى، فهو من رجال عمر، ومن المقتنعين بنظرياته، وهو أموي ونوه الهاشميون بأقاربه شيوخ الوادي، وهو يعتقد أن التحالف قد ينجح، ومن الممكن أن يحصل على نصيبه وافراً، ومن جهة ثانية، فليس هو بمتهم فهو مهاجر وصهر الرسول أيضاً" ص 254، وما هو موقف النبي صلى الله عليه وسلم من هذه المؤامرة المزعومة ؟ يقول يعقوب : " علم النبي -القائد- بقيام التحالف، وبالمجموعات التي تكونه، وعرف قياداته وفهم أهدافه، ومجملها: رفض الاختيار الإلهي لعلي ‏بن أبى طالب(ع) ليكون إماماً وقائداً ومرجعاً للأمة بعد وفاه النبي (ص)، ورفض الاختيار الإلهي لأهل بيت النبوة ليقوموا بدور مميز بقياده الأمة بعد وفاته، وكان النبي على علم بالشائعات التي أطلقتها قيادة التحالف للتشكيك بشخصه، وذاكرته، وعقله وصولاً إلى إبطال مفاعيل الأوامر الإلهية التي بلغها الرسول للأمة.  وقد أسف النبي لذلك أشد الأسف وشلت حركتهم ضده قيمة الأمر الإلهي"  ص 351.

وأظن أنه لا تحتاج هذه المقاطع إلا تعليق للقارئ لأنها واضحة الكذب والافتراء، لكن هذا هو ما يحصل عليه المتشيع من فكر!!

4- الدكتور أسعد القاسم من فلسطين، في كتابه " أزمة الخلافة والإمامة وآثارها المعاصرة " يدافع عن زواج المتعة فيقول:" لقد اشتهر الخليفة عمر بكثرة اجتهاده في كثير من الأحكام الثابتة والمؤيدة بنصوص من الكتاب والسنة. وأما إذا كانت تلك النصوص مما يمكن الاجتهاد فيها، فهذا ما ترك الحكم فيه لاجتهاد القارئ الذكي من خلال التمعن في الأمثلة التالية:

1 - تحريمه زواج المتعة (المؤقت) يعرف الفقهاء هذا النوع من الزواج بأنه الزواج المحدد بمهر معلوم وإلى أجل معلوم بعقد جامع لشرائط الصحة الشرعية، وللزوجين أن يمدداه لفترة مؤقتة أخرى أو يحولاه إلى عقد زواج دائم....ومما لا خلاف فيه أن الله (سبحانه وتعالى) أقر هذا النكاح بقوله: (فما استمتعتم به منهن فآتوهن أجورهن فريضة ولا جناح عليكم فيما تراضيتم به من بعد الفريضة)." صفحة 88 .

وقوله أن هذا لا خلاف فيه كذب فالمتعة في الآية هو الجماع كما يقضي السياق ، وإلا فأين ذكر الزواج الدائم في القرآن إذاً وهو الأصل في الزواج ؟! ومن ثم لماذا لم يفعله آل البيت والأئمة الذين يزعم الشيعة إتباعهم ؟ ولكن هذا هو التشيع الذي يريدون نشره بيننا الانحلال باسم الدين وقد جر هذا الانحلال الويلات على المجتمع الإيراني والعراقي .

5- الدكتور صلاح الدين الحسيني ، من فلسطين في كتابه "" سبيل المستبصرين إلى الصراط المستقيم وسفينة الناجين " يقول :" الاعتقاد بأن الصحابة كلهم عدول، جعل العلماء من أغلب الفرق الإسلامية يضعون هالة من القدسية والعدالة على جميع الصحابة، وأعطوهم من القدسية والحصانة في كثير من الأحيان أكثر مما أعطوا رسول الله صلَّى الله عليه وآله وسلَّم ". صفحة 98 .

وهذا كذب مفضوح فأهل السنة لا يعتقدون عصمة أحد سوى النبي صلى الله عليه وسلم ، ولا يرفعون الصحابة فوق مقام النبوة بعكس الشيعة الذين جعلوا الأئمة فوق الرسل والأنبياء .

وبعد فهذه بعضاً من حقيقة ما يحمله "المتشيعون" في كل البلاد العربية والإسلامية من أفكار وهذه حقيقة الفكر الشيعي الذي يبشر به الشيعة حتى لا يبقي كثير من الطيبين يظن أن هذه الأفكار ماتت في التاريخ !!




الاسم :
البريد الالكتروني :
التعليق    

من إصدارات اللجنة

القائمة البريدية

اشترك في القائمة البريدية ليصلك جديد الموقع