نصيحة للجان بمغادرة مشروع إيران ..

عدد القراء 168

التعليق :

نلحق لكم بيان "لجان المقاومة" كاملا حتى تطلع الشعوب الإسلامية الى مدى الإنحدار الذي وصلت إليه بعض فصائل غزة في التناغم مع مشروع إيران ومنها "لجان المقاومة" التي تطلق على جناحها العسكري الناصر صلاح الدين  ..

وصلاح الدين بريء من هذه التعاملات المشبوهة مع الرافضة

نقول لهذه اللجان ماهذا الانبطاح والتزلف لإيران التي انتهكت وسفكت دماء الشعوب المستضعفة من خيرة اهل السنة في العراق وسوريا ومنهم الفلسطينيين الذي قتلوا بالمئات على يد مليشيات ايران وبدعم منها وكل ذلك موثق ولا يخفى على احد الا من اراد الله طمس بصيرته بسبب سوء عمله ..

فهل مقابل بعض التومانات المغمسة بدماء اهلنا نبجل من يسب عائشة ويطعن بها وبأبيها رضي الله عنها وعن أبيها ..

ولو اعتذر معتذر بالضرورة فلا تكون الضرورة هكذا وبهذا الاسفاف في التنازل ،،، هذا تماهي مع الباطل وانغماس فيه ..

فهل تريد هذه الفصائل ابدال العدو الصهيوني بالعدو الصفيوني الرافضي  ..

ان تعديل وتبجيل وتصحيح الباطل لهو احدى الكبر  ..

وقد قال اهل العلم لا تدخل في الضرورة قتل النفس ولا الزنى ( مثل ان يجبرك احد على قتل النفس او الزنى ) بل حتى التلفظ بالكفر فالأخذ بالعزيمة خير من الترخص .. وقد صمد الإمام احمد ولم يلفظ كلمة القرآن مخلوق .. خشية ان تمر تلك الكلمة على المسلمين فيكون هنالك من يعتقد بها  ..

فهل لاجل تومان تمرر تلك الفصائل الباطل وتمدحه لتخرج لنا اجيال تعتقد عقيدة الرفض وسب الصحابة ..

والله إن الموت جوعا خير من فتنة رجل من المسلمين . .

فالغاية لا تبرر الوسيلة .. 

وكل تراب فلسطين لا يساوى تسرب الفتنة الى شاب من شباب المسلمين  ..

فإلى أين تسير تلك الفصائل  ..

لكن نخبرهم بأنهم قد ركبوا سفينة اعداء اولياء الله ومن ركب تلك السفينة فهو غارق لا محالة مع الباطل ..

وفي الحديث : من عادى لي وليا فقد آذنته بالحرب  ..

فما بالك بمن يحاربه الله .. هل يفلح .. ؟؟

فاقفزوا من السفينة قبل ان ينالكم غضب الله وعقابه ..

ومن اراد سبيل النصر فليسير على شرع الله ويتوكل عليه .

قال تعالى : { يا أيها الذين آمنوا إن تنصروا الله ينصركم ويثبت اقدامكم } [ محمد : 7 ] .

 

موقع الحقيقة

لجنة الدفاع عن عقيدة أهل السنة في فلسطين

7/6/1440

12/2/2019

 

الخبر :

لجان المقاومة: نهنئ الجمهورية الايرانية بمناسبة الذكرى الأربعون لانتصار الثورة الإسلامية التي أكدت على قدرة الشعوب المستضعفة على الانتصار على قوى الظلم والاستكبار العالمي .

قــــاوم _ خاصتقدمت " لجان المقاومة في فلسطين " بالتهنئة الى الجمهورية الاسلامية في ايران بمناسبة الذكرى الأربعون على انتصار الثورة الاسلامية في ايران وقيام الجمهورية الاسلامية الايرانية .

وأكدت "لجان المقاومة" ان انتصار "الثورة الاسلامية" في "ايران" يؤكد على قدرة الشعوب المستضعفة والمحتلة بصمودها ومقاومتها ووحدتها الانتصار على قوى الظلم والاستكبار العالمي.

وأشارت "لجان المقاومة" على أن إرادة وعزيمة الشعوب المكافحة والمناضلة وتصميمها على نيل حريتها  تؤكد ان قوى العدوان والظلم مهما كانت قوتها هي ضعيفة امام قوة الحق وارادة الشعوب المكافحة .

واشادت "لجان المقاومة" بالدور الطليعي الذي تقوم به "الجمهورية الاسلامية" في "ايران" بدعم شعبنا الفلسطيني ومقاومته للعدو الصهيوني معبرة عن شكرها العميق لهذا الدور داعية كافة شعوب وحكومات وأحزاب الأمة العربية والاسلامية الى ان تحذوا حذوها بالوقوف الى جانب شعبنا الفلسطيني ومقاومته الذي يشكل راس الحربة في التصدي للعدوان الصهيوامريكي  .

 

 




الاسم :
البريد الالكتروني :
التعليق    

من إصدارات اللجنة

القائمة البريدية

اشترك في القائمة البريدية ليصلك جديد الموقع