اقرأوا يا عرب

عدد القراء 1768

اقرأوا يا عرب

اقرأوا وتدبّروا وتفكّروا !!


 نعم لقد سقط زين العابدين...

لكنهم لن يسمحوا أن يأتي من هو "أزين" منه, وسوف يسقط حسني مبارك لكنهم لن يسمحوا بان يأتي من هو اقل منه بركة على إسرائيل , وسوف يسقط علي عبد الله صالح ,لكنهم لن يسمحوا بان يأتي من هو "أصلح" منه!!,

ولنتذكر ونحن في هذا السياق ما صرح به احد قادة اليمين الأمريكي المتطرف قبل احتلال العراق بسنوات, عندما رفع لوحة حدد عليها أهداف مشروعهم القادم أثناء إلقائه لإحدى المحاضرات في احد المحافل الصهيونية مكتوب عليها ما يلي: "العراق هو الهدف التكتيكي , والسعودية هي الهدف الإستراتيجي, ومصر هي الجائزة الكبرى".

بالأمس وبينما كانت المظاهرات تعم بعض الدول العربية، بينما كان حسن نصر الله يشرب نخب انتصاره على عائلة الحريري.

 وبينما كان على إسرائيل أن تنتفض من اجل التحذير من الخطر الإيراني الذي استفحل في لبنان , وإذا بجهاز الاستخبارات الإسرائيلي يصدر بيانا يقول فيه بان إيران لا تعمل حاليا على إنتاج القنبلة النووية!!

وقد ترافق هذا التصريح في ذات الوقت الذي تسربت معلومات سرية من داخل البيت الأبيض تقول بان اوباما غير عازم على معاقبة إيران وانه أوشك على غلق ملفاتها!!,

ماذا يعني كل هذا يا عرب؟؟,

ماذا يعني أن تهون أمريكا وإسرائيل اليوم من الخطر الإيراني ؟؟,

ماذا يعني أن تسكت أمريكا عن كل الجرائم التي اقترفها خامنئي واحمدي نجاد بحق المتظاهرين الإيرانيين في العام الماضي , بينما تصدر محكمة العدل الدولية حكما باعتقال عمر البشير لارتكابه عشر ما ارتكبه النظام الإيراني؟؟,

ماذا يعني أن يتم إلقاء القبض على سفينة شحن إيرانية محملة بالأسلحة الى أفريقيا ثم لا تحرك أمريكا ساكنا لتأجيج الرأي العام ضدها؟؟,

ماذا يعني أن تجوب كلينتون الدول الخليجية تدعوهم لتأييد حكومة المالكي الإيرانية في العراق مدعية أن زيارتها جاءت لحث تلك الدول على تشديد العقوبات على إيران, بينما تمتنع أمريكا عن فرض أي عقوبات على الصادرات الإيرانية التي تغزوا السوق العراقية وتنعش الاقتصاد الإيراني وبحماية أمريكية؟؟,

ماذا يعني ان تتحالف أمريكا وإيران من اجل إفشال ترشيح إياد علاوي المدعوم سعوديا؟؟؟,

ماذا يعني أن تهرع أمريكا لنجدة الحوثيين من قبضة الجيش اليمني بعد أن قامت الطائرات الأمريكية بقصف مواقع للقاعدة في وقت كانت القاعدة بعيدة عن ذلك الصراع؟؟,

ماذا يعني أن تعبر سفن السلاح الإيرانية الى الحوثيين تحت أنظار وأسماع الطائرات الأمريكية؟؟,

ماذا يعني أن يتحالف "ميشيل عون" المعروف بأنه عميل فرنسا في لبنان مع حسن نصر الله عميل إيران في لبنان؟؟,

ماذا يعني أن ينحاز وليد جنبلاط المدعوم أمريكيا الى جانب حزب الله ؟؟,

وماذا يعني أن ينحاز "ميشيل سليمان" المدعوم من الفاتيكان الى جانب حزب الله؟؟,

وماذا يعني أن لا يصدر القرار الظني لحد الآن بانتظار أن تظهر حكومة لبنانية تطالب بالغاءه؟؟,

ولنتذكر فقط أن الطائرات الفرنسية هي من حطت بخميني في طهران يحيط به رجال امن فرنسيين مخافة أن يقع من على السلم !!.

ربما تكون المظاهرات التي تعم الشارع العربي"عفوية" وغير مخطط لها "استعماريا" لكن الفرق بيننا وبين الغرب أنهم يحاولون دائما الاستفادة من الفرص السانحة وتحويل مجراها لصالحهم حتى ليخال أنهم هم من صنعها , وقد يفسر هذا السبب الذي جعل الإدارة الأمريكية تلتزم الصمت طيلة الفترة السابقة, فلم يصدر الترحيب الأمريكي بما يجري في الشارع العربي إلا بالأمس , ونحن ولكي لا نلدغ من هذه الجحور للمرة الأربعين علينا أن نسعى منذ الآن لتحويل مجريات ما يدور لصالحنا , فان عجزنا عن ذلك فليس اقل من أن نمنع أن تحط تلك "التفاحة" في السلة الأمريكية هكذا بدون ثمن!.

لقد انطلق المشروع الأمريكي من جديد, ولن يتوقف هذه المرة إلا على مشارف الكعبة !!

 

27/1/2011 – منقول منتدى أنا المسلم.

 




الاسم :
البريد الالكتروني :
التعليق    

من إصدارات اللجنة

القائمة البريدية

اشترك في القائمة البريدية ليصلك جديد الموقع