أمين عام حركة الجهاد الإسلامي يلتقي شمخاني في طهران

المصدر : عربي21 - عدد القراء 508

1438-3-12

2016-12-11

 

أفادت وكالة تسنيم الإيرانية شبه الرسمية بأن الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي رمضان شلح التقى أمين عام مجلس الأمن القومي الإيراني علي شمخاني في العاصمة الإيرانية طهران؛ لإجراء محادثات ثنائية.

ونقلت عن شلّح تأكيده خلال اللقاء السبت أن "سيادة سياسات التفرقة في العالم الإسلامي أمر معيب أدى إلى قلة الاهتمام بالقضية الفلسطينية".

كما نقلت عنه قوله "إن بعض الدول العربية تسعى إلى مواجهة إيران، التي تعدّ عامل استقرار وسلام في المنطقة؛ من خلال السير في طريق إضعاف جبهة المقاومة، والتعاون مع أعداء العالم الإسلامي".

كما نقلت قناة الميادين المقربة من إيران عن شلح قوله إن "إيران هي الحكومة الوحيدة في العالم التي تدعم القضية الفلسطينية حقيقة، ولا تعترف بالكيان الصهيوني، ونحن نقدّر مواقفها ودعمها على كافة المستويات". 

من جهته، أشار شمخاني إلى أنّ "القضية الفلسطينية وتحرير القدس الشريف أهم أولوية للعالم الإسلامي"، وقال "إن أي تحرك يؤدي إلى الانحراف عن طريق النضال ضدّ الكيان الصهيوني -الذي يعتبر التهديد الأبرز للعالم الإسلامي- هو خيانة بحق المسلمين".

ورأى المسؤول الإيراني أن أيّ "استراتيجية أخرى غير استمرار المقاومة في وجه الكيان الصهيوني هي سير نحو السراب"، مؤكدا في الوقت نفسه أن داعمي القضية الفلسطينية في العالم "يؤمنون اليوم بأن الطريق الوحيدة نحو النصر وإحقاق حقوق الشعب الفلسطيني هي الاتّكاء إلى العزم والإرادة الداخلية والمقاومة الإسلامية".