الأجهزة الأمنية السورية تسيطر بالقوة على منازل اللاجئين في مخيم خان الشيح

المصدر : مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا - عدد القراء 224


متابعة لتقرير نشرته مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا حول استملاك ووضع اليد على منازل اللاجئين من قبل عناصر تابعة لقوات النظام السوري، فقد وردت العديد مع المعلومات والشهادات، بالإضافة لرسائل على بريد الصفحة، توضح وضع يد قوات النظام وعناصر تابعة لها على منازل اللاجئين في مخيمات فلسطينية عدة منها مخيم خان الشيح، حيث ذكرت مصادر من داخل مخيم خان الشيح تتحفظ مجموعة العمل عن ذكر اسمها حفاظاً على أمنهما وسلامتها أن عناصر تابعة لقوات النظام السوري أو محسوبة على أطراف أمنية ولجان أهلية تابعة للنظام، دأبت منذ اليوم الأول لخروج المهجرين قسراً من مخيم خان الشيح إلى الشمال بوضع علامات على منازل عدد من النشطاء الإغاثيين والإعلاميين من أبناء المخيم بهدف استملاكها ووضع اليد عليها، حيث قام عناصر من فرع سعسع وبمساعدة عدد من المخبرين من أبناء المخيّم،  بالسيطرة على أكثر من 10 منازل للمدنيين،  ووضع يدها عليها ليقطن فيها عناصر من فرع سعسع بعد إخراج ساكنيها منها، كما قامت تلك الأطراف بتهديد من يعارضها بالاعتقال واتهامه بالتعامل مع جهات إرهابية.

وكانت مجموعة العمل أصدرت تقريراً يرصد عمليات مصادرة الأملاك، ووضع اليد بالقوة على بيوت المدنيين، وطرد أصحابها، ودعت المجموعة في تقريرها المؤسسات الحقوقية السورية أخذ هذا الأمر على محمل الجد، مؤكدة على ضرورة كشف عمليات التزوير وتوثيق ممتلكات السوريين والفلسطينيين الذين فروا من سورية خوفاً من الاعتقال والقصف والبطش النظام بأي شكل ممكن.

 

10/3/1442

27/10/2020