للحقيقة كلمة

إلى المتفائلين بفوز "مقتدى الصدر" في العراق لا تفرحوا كثيرا .. !!!

لا شك بأن هنالك تحالف صليبي يهودي شيعي قديم جديد فمؤسس فكرة التشيع هو ابن سبأ اليهودي .. وأن محرر اليهود هو كورش الفارسي . كما أن الشيعة هم فرس رهان الصليبية الجديدة في التصدي للمد السني القادم في المنطقة . وكلنا شاهد كيف سارعت أوروبا الى احتضان سعد الحريري عندما أعلن استقالته من الحكومة اللبنانية في الرياض واقنعوه بعد ذلك بالعدول عن هذه الإستقاله ,, كل هذا حتى لا تهتز شرعية "حزب الله" وبالتالي تنهار العملية السياسية التي تشرعن وجود أمثال هؤلاء...





من إصدارات اللجنة

القائمة البريدية

اشترك في القائمة البريدية ليصلك جديد الموقع